ملك الأردن يحضر تمارين دفاعية مشتركة مع القوات النرويجية


حضر الملك الأردني، عبدالله الثاني، تمارين دفاعية مشتركة، عقدت على مدى يومين بين القوات الخاصة الملكية في القوات المسلحة الأردنية والقوات الخاصة النرويجية.

واشتملت التمارين الدفاعية المشتركة، بحسب الديوان الملكي الهاشمي، على تمارين بحرية وتعبوية متخصصة، في إطار التعاون وتبادل الخبرات والتدريب بين البلدين.
كما التقى الملك عبدالله الثاني، في النرويج، قائد القوات الخاصة النرويجية اللواء تورجير جراترود، وبحثا سبل تعزيز التعاون الدفاعي بين البلدين وتطوير الأنظمة الدفاعية المستخدمة، إضافة إلى الجهود المبذولة إقليميا ودوليا في الحرب على الإرهاب، ضمن نهج شمولي.
وكان الملك الأردني، التقى أمس، في سياق زيارته إلى النرويج، رئيس الوزراء يوناس غار ستوره في العاصمة أوسلو، وبحثا علاقات البلدين وقضايا إقليمية.

وبحث الطرفان أيضا، سبل تعزيز التعاون بين البلدين في مجالات الطاقة والزراعة والاستثمار والتجارة والتعامل مع أثر التغير المناخي، إضافة إلى التعاون في مجال الدفاع.

وأكد الملك الأردني، ضرورة تكثيف الجهود للتوصل إلى سلام شامل ودائم على أساس حل الدولتين، بما يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط 4 يونيو 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.

يذكر أن الملك عبد الله، بدأ يوم الجمعة، زيارة رسمية غير محددة المدة إلى النرويج، يغادر منها إلى ألمانيا.