بلينكن: أوكرانيا "المستقلة" عمرها أطول من بوتين


قال وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، ليل الثلاثاء الأربعاء، إنه ستكون هناك أوكرانيا مستقلة بشكل أطول بكثير من وجود الرئيس الروسي فلاديمير بوتن.

وصرح بلينكن في مقابلة مع شبكة "سي إن إن" الأميركية: "بطريقة أو بأخرى، ستكون هناك أوكرانيا في مرحلة ما لن يكون فيها  بوتن".

وأضاف أن الولايات المتحدة تعمل جاهدة قدر المستطاع للحد من هذه الحرب ووضع حد لها، مؤكدا أن الحرب اختارتها روسيا وشنتها على أوكرانيا.

وقال وزير الخارجية الأميركي إن بلاده تعمل من أجل تطبيق هذا الهدف، عبر وسيلتين هما الدعم الذي تقدمه إلى أوكرانيا يوميا، وممارسة الضغوط على روسيا بصورة يومية أيضا.

وأعرب عن أمله في أن ينتهي الموت والدمار في أوكرانيا عاجلا وليس آجلا.
وكان الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلنسيكي، قد طالب  نظيره الأميركي، جو بايدن، خلال مكالمة هاتفية أجريت أخيرا، بفرض مزيد من العقوبات على روسيا للضغط عليها.

وذكرت شبكة "سي إن إن" الأميركية، نقلا عن مصادر مطلعة على المكالمة، أن زيلينسكي طلب من بايدن بذل مزيد من الجهود لعزل روسيا عن التجارة الدولية، والاستمرار في استهداف النخبة الروسية، التي تواصل الولايات المتحدة إضافة العديد أفرادها، الذين يسمون بـ"الأوليغارشية"، وأفراد عائلاتهم على قائمة العقوبات.

وطلب زيلينسكي حظر دخول السفن الروسية إلى ممرات المياه الدولية.

وبعد مرور 3 أسابيع على الحرب، لا تزال إدارة الرئيس بايدن تقييم أفضل الوسائل فعالية لتزويد أوكرانيا بالمساعدات العسكرية، دون أن يؤدي ذلك إلى حرب أكثر اتساعا.