ماذا تعرف عن "السمنة السكرية"؟.. طرق الوقاية والعلاج - صوت الوطن

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في صوت الوطن نقدم لكم اليوم ماذا تعرف عن "السمنة السكرية"؟.. طرق الوقاية والعلاج - صوت الوطن

لقد أصبح مرض السكري والسمنة معاً من بين المشاكل الصحية الرئيسية في مختلف أنحاء العالم. وترتبط الحالتان ارتباطاً وثيقاً، ومعظم المرضى المصابين بمرض السكري من النوع الثاني إما يعانون من زيادة الوزن أو يعانون من السمنة السكرية، وفقا لما نشره موقع healthshots

إن التحكم في الوزن هو ضرورة ملحة لدى مرضى السكري من النوع الثاني الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، وقد أظهرت الدراسات أن حتى خفض الوزن بشكل متواضع يمكن أن يؤدي إلى عكس مسار ما قبل السكري وتأخير ظهور مرض السكري. وهذا يؤدي إلى زيادة إجمالية في متوسط العمر المتوقع والبقاء على قيد الحياة. إن فقدان الوزن بمعدل 5-10% من إجمالي وزن الجسم يحسن اللياقة البدنية بشكل عام، ويحسن التحكم في نسبة السكر في الدم، ويقلل الحاجة إلى الأدوية ويقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.

بعض النصائح للتحول إلى نظام غذائي أكثر صحة:

اختر نظامًا غذائيًا غنيًا بالألياف من الجيد تناول الفواكه الطازجة والحبوب الكاملة والخضروات والبقوليات. كمية مناسبة من البروتين إلى النظام الغذائي. تناول الكثير من الخضار والسلطات.

من المهم التحكم في كمية الطعام التي تتناولها لا تفرط في تناول الوجبات السريعة والأطعمة الحارة والدهنية والمعلبة والمصنعة. راقب كمية الملح التي تتناولها يوميًا. تناول الطعام على فترات منتظمة.

الأهم من ذلك هو تقليل تناول السكر الزائد قل لا للحلويات والمحليات الصناعية والكولا والمشروبات الغازية والعصائر التي تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية.

مارس الرياضة يوميًا. يمكنك ممارسة أنشطة مثل السباحة أو ركوب الدراجات أو ممارسة التمارين الرياضية أو الجري أو تمارين الأيروبيك أو تمارين القوة أو اليوجا أو المشي. استشر خبيرًا في اللياقة البدنية قبل البدء في ممارسة أي روتين رياضي.

حاول الحصول على قسط كافٍ من النوم وتجنب التوتر. راقب مستويات السكر في الدم بانتظام.


 

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق