موجة حر تضرب الولايات المتحدة.. وتسجيل 48 درجة فى كاليفورنيا - صوت الوطن

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في صوت الوطن نقدم لكم اليوم موجة حر تضرب الولايات المتحدة.. وتسجيل 48 درجة فى كاليفورنيا - صوت الوطن

توقع خبراء أرصاد جوية استمرار موجة الحر التي حطمت بالفعل الأرقام القياسية السابقة في جميع أنحاء الولايات المتحدة، حيث ستشهد عدة مدن في الغرب درجات عالية وستهيمن على الشرق طوال الأسبوع.

وقال خبير الأرصاد الجوية في الخدمة الوطنية للأرصاد الجوية برايان جاكسون إن تحذيراً من الحرارة المفرطة أعلى تحذير للخدمة الوطنية للأرصاد الجوية ظل سارياً لنحو 36 مليون شخص، أو حوالي 10% من السكان، مع توقعات بأن تتجاوز درجات الحرارة في ولاية أوريغون 100 درجة فهرنهايت (37.7 درجة مئوية) وتصل إلى 115 درجة (46.1 درجة مئوية) في بعض أجزاء من كاليفورنيا .

وبحسب موقع العربية، قال جاكسون "نتوقع أن ترتفع درجة الحرارة في عشرات المناطق، نحو 30 منطقة، أو تحطم الرقم القياسي لأعلى درجة حرارة يومية" في الغرب وشمال غرب المحيط الهادئ.

وحطمت درجات الحرارة المرتفعة العديد من الأرقام القياسية، حيث سجلت مدينة ريدينغ في كاليفورنيا أعلى درجة حرارة على الإطلاق وهي 119 درجة فهرنهايت (48.3 درجة مئوية)، محطمة بذلك أعلى درجة حرارة على الإطلاق وهي 118 درجة.

كما وصلت درجة الحرارة في أوكيا، شمال سان فرانسيسكو، إلى 117 درجة فهرنهايت (47 درجة مئوية)، محطمة بذلك الرقم القياسي للمدينة.

وبلغت درجة الحرارة في ليفرمور، شرقي سان فرانسيسكو، 111 فهرنهايت (43.8 درجة مئوية)، محطمة الرقم القياسي لأعلى درجة حرارة يومية وهو 109 فهرنهايت (42.7 درجة مئوية) والذي تم تسجيله منذ أكثر من قرن عام 1905.

في هذا السياق، عادلت لاس فيغاس الرقم القياسي البالغ 115 فهرنهايت (46 درجة مئوية)، والذي تم تسجيله آخر مرة في عام 2007، من جهتها سجلت فينيكس أعلى درجة حرارة بلغت 114 فهرنهايت (45.5 درجة مئوية)، وهو أقل بقليل من الرقم القياسي البالغ 116 فهرنهايت (46.7 درجة مئوية) والذي يعود تاريخه إلى عام 1942.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق