فوائد هائلة لأكبر تجربة لاختبار العمل لمدة 4 أيام فى الأسبوع ببريطانيا - صوت الوطن

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في صوت الوطن نقدم لكم اليوم فوائد هائلة لأكبر تجربة لاختبار العمل لمدة 4 أيام فى الأسبوع ببريطانيا - صوت الوطن

حققت أكبر تجربة للقطاع العام فى المملكة المتحدة لاختبار العمل لمدة أربعة أيام فى الأسبوع فوائد هائلة حيث استقال عدد أقل من جامعي النفايات وكانت هناك قرارات تخطيط أسرع، وتم معالجة المشكلات بشكل أسرع، حسبما توصلت أبحاث مستقلة نقلت نتائجها صحيفة الجارديان البريطانية.

وكشفت الأبحاث أن تجربة مجلس مقاطعة جنوب كمبريدجشير لأسبوع عمل أقصر أدت إلى تحسينات في الأداء في 11 منطقة من أصل 24 منطقة، وتغيير طفيف أو معدوم في 11 منطقة وتدهور الأداء في منطقتين، وفقًا لتحليل الإنتاجية قبل وأثناء 15 شهرًا تجربة أجراها أكاديميون في جامعتي كامبريدج وسالفورد.

وأثارت التجربة التي أجرتها السلطة التي يسيطر عليها الديمقراطيون الليبراليون ردود فعل غاضبة من حكومة المحافظين، حيث طلب أحد الوزراء من زعيمة المنطقة، بريدجيت سميث، "إنهاء تجربتك على الفور"، واشتكى من أنها لن تعطي قيمة مقابل المال لدافعي الضرائب المحليين.

وكان النائب المحلي السابق لحزب المحافظين، أنتوني براون، الذي هزمه الديمقراطي الليبرالي في الانتخابات العامة الأسبوع الماضي، قد هاجم التجربة ووصفها بأنها "حملة صليبية أيديولوجية".

وجدت الدراسة التي استغرقت عدة سنوات للتجربة والتي شملت حوالي 450 موظفًا مكتبيًا بالإضافة إلى جامعي النفايات:

انخفاض معدل شيفتات الموظفين بنسبة 39%، مما ساعد على توفير 371.500 جنيه إسترليني سنويًا، معظمها من تكاليف موظفي الوكالة.

تم البت في طلبات تنظيم الأسرة العادية قبل حوالي أسبوع ونصف من موعدها المعتاد.

تم الانتهاء من قرارات تطبيق التخطيط الرئيسية بنسبة 15% تقريبًا خلال الجدول الزمني الصحيح، مقارنةً بالسابق.

انخفض الوقت المستغرق لمعالجة التغييرات في مطالبات مزايا الإسكان ومطالبات مزايا ضريبة المجلس.

وعلى الجانب السلبي، تدهور تحصيل الإيجارات للمساكن التابعة للمجلس قليلاً، على الرغم من أن ذلك يُعزى إلى أزمة تكلفة المعيشة. وانخفضت سرعة إعادة تأهيل منازل المجالس الفارغة بشكل طفيف، من 28 إلى 30 يومًا في المتوسط. وتم تعديل النتائج لتتناسب مع تأثير جائحة كوفيد-19.

وقال جو رايل، مدير حملة 4 أيام في الأسبوع، إن النتائج تبشر بـ "فرصة كبيرة للمجالس والمنظمات في جميع أنحاء القطاع العام لبدء التخطيط لأسبوع عمل مدته أربعة أيام".

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق