خلال أول لقاء مع أكبر مستثمر فى قطاع الطاقة بمصر.. وزير البترول: دور هام لإينى كشريك استراتيجى.. تركيز الجهود المشتركة لزيادة الإنتاج.. الرئيس التنفيذى للعمليات بإينى: خطط لتنفيذ برامج حفر الآبار بعدد من الحقول - صوت الوطن

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في صوت الوطن نقدم لكم اليوم خلال أول لقاء مع أكبر مستثمر فى قطاع الطاقة بمصر.. وزير البترول: دور هام لإينى كشريك استراتيجى.. تركيز الجهود المشتركة لزيادة الإنتاج.. الرئيس التنفيذى للعمليات بإينى: خطط لتنفيذ برامج حفر الآبار بعدد من الحقول - صوت الوطن

تستهدف أولويات العمل لقطاع البترول خلال الفترة الراهنةالعمل على زيادة الإنتاج المحلى من الثروة البترولية (الزيت الخام والغاز الطبيعى) من خلال الإسراع بعمليات تنمية الآبار الجديدة المكتشفة ووضعها على خريطة الإنتاج وكذا تكثيف أعمال البحث والاستكشاف فى مناطق مصر البرية والبحرى وجذب المزيد من الاستثمارات الجديدة فى مجال البحث والاستكشاف.

وفى هذا الإطار استقبل المهندس كريم بدوى وزير البترول والثروة المعدنية وفدًا رفيع المستوى من المسئولين بشركة إينى الإيطالية أكبر مستثمر فى قطاع الطاقة فى مصر والذى ضم جويدو بروسكو الرئيس التنفيذى لعمليات الموارد الطبيعية بالشركة، ومارتينا أوبيتزى رئيسة منطقة شمال افريقيا والمشرق العربى، ولوكا فيجناتى مدير الاستكشاف والإنتاج، وعددا من المسئولين بشركة إينى .

ورحب المهندس كريم بدوى فى مستهل اللقاء بمسئولى الشركة الإيطالية مؤكدًا على أهمية الدور الذى تلعبه شركة إينى كشريك تاريخى واستراتيجى لمصر فى قطاع الطاقة وله دور حيوى وبارز فى أوقات التحديات وخاصة فى الفترة الحالية التى تؤكد فيها على التزامها ودعمها لجهود مصر فى تنمية موارد الطاقة.

وأكد المهندس كريم بدوى على تطلع قطاع البترول لتحقيق المزيد من النجاحات المشتركة مع إينى الإيطالية والعمل على تركيز الجهود المشتركة بشكل أكبر على زيادة الإنتاج وتنمية موارد البترول والغاز بإعتباره أهم الأولويات فى الاقتصاد المصرى وقطاع الطاقة، لافتًا إلى أن التكنولوجيات الحديثة التى تطبقها شركة إينى فى الاستكشاف والإنتاج سيكون لها دور كبير فى ذلك بعد أن ساهمت فى تحقيق العديد من النجاحات واكتشاف حقول هامة فى مصر والعالم وفى مقدمتها حقل ظهر.

كما أكد الوزير أهمية دعم التعاون مع الشركة الإيطالية فى مشروعات كفاءة استخدام الطاقة والاستفادة من موارد الطاقة المتجددة وخفض الكربون من مواقع صناعة البترول والغاز خاصة فى ظل رغبة الشركة الإيطالية واستعدادها فى هذا المجال.

ومن جانبه أعرب جويدو بروسكو الرئيس التنفيذى للعمليات بشركة إينى الإيطالية عن سعادته باللقاء الأول مع المهندس كريم بدوى عقب توليه منصبه فى الحكومة المصرية الجديدة، وأكد اعتزاز الشركة بشراكتها القوية مع مصر التى تمتد إلى نحو 70 عامًا حققنا خلالها سويًا العديد من النجاحات وتجاوزنا التحديات، وأن لديها ثقة كاملة فى التزام مصر وقطاع البترول والغاز فى اطار الشراكة بين الجانبين.


وأكد الرئيس التنفيذى للعمليات بشركة إينى على التزامها وأن لديها خطط لتنفيذ برامج حفر الآبار فى مناطق عملها فى مصر فى عدد من الحقول بهدف زيادة الإنتاج.

كما تطرق اللقاء إلى التأكيد المشترك على أهمية دعم التعاون فى مشروعات خفض الانبعاثات فى صناعة الغاز الطبيعى فى اطار مذكرة التفاهم الموقعة بين الشركة القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) وشركة إينى.

وتتضمن أهم أولويات العمل بقطاع البترول خلال الفترة الراهنة الآتى:

1- العمل على زيادة الإنتاج المحلى من الثروة البترولية (الزيت الخام والغاز الطبيعى) من خلال الإسراع بعمليات تنمية الآبار الجديدة المكتشفة ووضعها على خريطة الإنتاج وكذا تكثيف أعمال البحث والاستكشاف فى مناطق مصر البرية والبحرية.

2- جذب المزيد من الاستثمارات الجديدة فى مجال البحث والاستكشاف والطاقات الجديدة كالهيدروجين.

3- المزيد من تأمين واستدامة إمدادات الوقود للسوق المحلية.

4- دعم جهود التحول الطاقى وتنويع مصادر الطاقة المستخدمة فى مصر

5- استكمال المشروعات الكبرى فى مجال التكرير مثل مشروع تعظيم إنتاج السولار بأسيوط (أنوبك) وميدور .

6- التسويق للمزيد من الفرص الاستثمارية للبحث عن البترول والغاز وإنتاجه باستخدام التقنيات الرقمية وتوفير وتيسير الإجراءات المحفزة لزيادة الاستثمارات فى هذا المجال.

7- الاستثمار فى مشروعات تعظيم القيمة المضافة من الموارد البترولية والغاز ممثلة فى صناعة البتروكيماويات والتوسع فى إضافة حلقات جديدة من المنتجات البتروكيماوية عالية القيمة التى تعد أساسًا لقيام صناعات أخرى.

8- دعم جهود التحول الرقمى لتحقيق الحوكمة وسرعة تداول البيانات لدعم اتخاذ القرار.

9- المزيد من تشجيع القطاع الخاص على تعظيم مشاركته مع قطاعى البترول والتعدين.

10- المزيد من تأهيل وتطوير الكوادر البترولية وبناء القيادات.

11- الالتزام بتطبيق أدق معايير السلامة والحماية فى منظومة صناعة البترول والغاز.

12- دعم الدور المصرى كمركز إقليمى لتداول وتجارة الطاقة فى المنطقة والاستمرار فى الدور الذى تلعبه مصر كمركز رئيسى فى كل من أفريقيا والشرق الأوسط ومنطقة البحر الأبيض المتوسط واستمرارها مصدرًا رئيسيًا للمواهب فى مجال البترول والغاز.

13- تعظيم الدور المجتمعى لأنشطة قطاع البترول والغاز فى تنمية المجتمعات المحيطة بمناطق العمل البترولى.

14- العمل على زيادة تمكين قطاع الثروة المعدنية وفاعليته فى دعم الاقتصاد القومى، واستثمار ما حققه من تقدم فى الإسراع بتنفيذ خطوات إصلاحية أكبر.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق