حزب العدل يطالب الحوار الوطني بإدراج دعم الصناعات الثقافية ضمن أولوياته - صوت الوطن

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في صوت الوطن نقدم لكم اليوم حزب العدل يطالب الحوار الوطني بإدراج دعم الصناعات الثقافية ضمن أولوياته - صوت الوطن

أصدر حزب العدل ورقة بحثية جديدة تحت عنوان "الاقتصاد البرتقالي في مصر بين الواقع والمأمول" لمساعد أمين الإعلام بالحزب والباحث السياسي يوسف العوال، وذلك ضمن إصدارات أوراق الحزب المتتالية والمتخصصة، والتي تعمل على تحليل القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية المختلفة، ووضع تحليلات ورؤى متنوعة لها.

وناقش الباحث أربعة نقاط فرعية، الأولى تناقش فكرة الاقتصاد البرتقالي Orange Economy الذي أصبح مترادفا للاقتصاد الإبداعي، ثم التركيز على عدد من الجوانب من ذلك الاقتصاد في مصر، وتناول أبرز ملامح الاقتصادات البرتقالية للدول العربية، وأخيرا وضع الخاتمة والتوصيات.

وتوصلت الورقة إلى عدة توصيات أبرزها، وضع إطار لتفعيل المادة (90) من الدستور المرتبطة بالصناعات الثقافية، واقتراح إعادة هيكلة وزارة الثقافة، وكذلك إعداد وصياغة الاستراتيجية الوطنية للصناعات الثقافية برعاية رئاسة الجمهورية، والعمل على وضع إطار تشريعي للإعفاء الجمركي على أدوات الإنتاج الثقافي المستوردة، وإعطاء مشروعات الصناعات الثقافية مزيد من الإعفاءات الضريبية، وتقليل الرسوم والضرائب المتواجدة حاليا على الأنشطة الترفيهية.

كذلك أوصت الورقة بأهمية الربط بين المؤسسات الثقافية المصرية مع المؤسسات الثقافية العربية لتبادل الخبرات والاستفادة المتبادلة، وتعزيز التعاون مع الصندوق الدولي للتنوع الثقافي، ووضع استراتيجية لتنمية واستغلال قصور وبيوت الثقافة التي وصل عددها عام 2021م لـ(347)، لتتحول لمراكز إبداع، مع العمل على إنشاء مناطق إبداعية بكل المحافظات، والتركيز عليها خلال العطلة الصيفية، ومتابعة المواهب المختلفة في تلك المناطق، واقتراح إقامة مواسم ثقافية للأنشطة المتنوعة بالأقاليم الجغرافية على مستوى الجمهورية، على غرار تجربة حفلات العلمين صيف 2023م.

وأكد حزب العدل على أهمية وضع قضية دعم الصناعات الثقافية ضمن أولويات الحوار الوطني خلال الفترة المقبلة، باعتباره  أحد الركائز الأساسية في تشكيل ملامح الاقتصاد العالمي، وهذا يتطلب على الدول والحكومات إعادة صياغة استراتيجياتها ووضع المبادرات والحوافز اللازمة من جهة والاستثمار في الثقافة والفنون وتطوير البيئة الحاضنة للاقتصاد الإبداعي بشكل أكبر من جهة أخرى، مشيرا إلى أن مصر تمتلك ميزة تنافسية في هذا النوع  من الاقتصادات عالميا بفضل تاريخها وتنوع ثقافتها وفنونها مما يجعلها جاذبة للمهتمين بهذا الاقتصاد في العالم.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق