مذيعة أمريكية تستقيل بعد الاعتراف بتوجيه أسئلة "متفق عليها مسبقا" لبايدن - صوت الوطن

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في صوت الوطن نقدم لكم اليوم مذيعة أمريكية تستقيل بعد الاعتراف بتوجيه أسئلة "متفق عليها مسبقا" لبايدن - صوت الوطن

قدمت أندريا لوفول ساندرز المذيعة في راديو WURD الأمريكي استقالتها، بعد اعترافها بأن المقابلة التي أجرتها مع الرئيس جو بايدن تضمنت أسئلة تم اختيارها مسبقًا من قبل فريق حملة بايدن، وفقا لشبكة سي إن إن.

وأعلنت سارة لومكس، رئيسة ومديرة تنفيذية للمحطة التي يقع مقرها في فيلادلفيا، في بيان نشر مساء امس على موقعها على الإنترنت: "تضمنت المقابلة أسئلة محددة مسبقًا قدمها البيت الأبيض، وهو ما ينتهك ممارستنا المتمثلة في البقاء كمنفذ إعلامي مستقل مسؤول أمام مستمعينا ونتيجة لذلك، اتفقت لوفول ساندرز وإذاعة WURD بشكل متبادل على الانفصال، اعتبارًا من الآن".

وقالت لومكس إن المحطة تفتخر بأنها صوت مستقل وجدير بالثقة لجمهورها الأساسي من السود في فيلادلفيا وأن استخدام الأسئلة التي تم تقديمها مسبقًا "يعرض هذه الثقة للخطر وليس ممارسة تشارك فيها WURD  أو تؤيدها كمسألة ممارسة أو سياسة رسمية"، وأضافت أن الإذاعة ليست "منصة إعلامية لبايدن أو أي إدارة أخرى" لـ الانتخابات الامريكية 2024

وتحدثت لوفول ساندرز، لشبكة سي إن إن، وقالت إن هذه الأسئلة كانت جزءًا من ثمانية أوصى بها مساعدو بايدن قبل المقابلة وقالت: "أرسلت الأسئلة إلى للموافقة عليها ووافقت عليها".

أدت الخطوة إلى إشعال الغضب حول حدة بايدن منذ أدائه السيئ في المناظرة الرئاسية الأولى أمام ترامب والذي تسبب في قلق بين الديمقراطيين واحباط وسط حديث عن انه لا ينبغي لبايدن قبول ترشيح الحزب

على الجانب الاخر، لم ينكر متحدث باسم حملة بايدن يوم السبت أن الحملة قدمت أسئلة، لكنه قال: "نحن لا نشترط قبول هذه الأسئلة في المقابلات".

وقالت المتحدثة باسم الحملة لورين هيت في بيان: "ليس من غير المعتاد على الإطلاق أن يشارك الأشخاص الذين تتم مقابلتهم الموضوعات التي يفضلونها. كانت هذه الأسئلة ذات صلة بأخبار اليوم حيث سئل الرئيس عن أداء هذا المناظرة وكذلك ما قدمه للأمريكيين السود".


 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق