مدرب المكسيك ينتقد التحكيم بعد وداع كوبا أمريكا -صوت الوطن

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في صوت الوطن نقدم لكم اليوم مدرب المكسيك ينتقد التحكيم بعد وداع كوبا أمريكا -صوت الوطن

انتقد جايمي لوزانو المدير الفني لمنتخب المكسيك قرارات حكم مباراة الاكوادور ضد المكسيك التي أقيمت اليوم وانتهت بالتعادل السلبي ضمن مباريات الجولة الثالثة من دور المجموعات في بطولة كوبا أمريكا 2024 المقامة في الولايات المتحدة الامريكية.

وودع منتخب المكسيك البطولة بعد احتلاله المركز الثالث بترتيب المجموعة الثانية برصيد 4 نقاط، بفارق الأهداف خلف منتخب الإكوادور، صاحب المركز الثاني، المتساوي معه في نفس الرصيد، والذي تأهل لدور الثمانية في المسابقة، لملاقاة منتخب الأرجنتين.

وقال لوزانو في المؤتمر الصحفي الذي أعقب اللقاء: لا أحب أن أتحدث عن حكم المباراة، هذا هو الحال وأعتقد أن لدينا المزيد من الإمكانات الآن بعد أن أصبح لدينا حكم الفيديو المساعد، بعد الخروج المبكر، لا أريد الحديث عن التحكيم.

وتحدث لوزانو عن أسباب وداع فريقه المبكر من المسابقة، حيث قال: "كان هناك كثير من اللاعبين الذين لم يلعبوا من قبل في بطولة مثل هذه، وهي لا تقل كثيرا في المستوى والأهمية عن كأس العالم".

وشهدت مباراة الاكوادور ضد المكسيك احتساب ركلة جزاء للمكسيك في الوقت بدل الضائع ، ولكن ألغى الحكم قراره، بعد لجوئه لتقنية حكم الفيديو المساعد (VAR)، التي أثبتت قيام توريس بلمس الكرة قبل التحامه مع مارتينيز، لتحصل المكسيك على ركلة ركنية بدلا من ركلة جزاء، ما أدى لإطلاق صيحات الاستهجان من قبل المشجعين المكسيكيين بملعب ستيت فارم.

وفشل المنتخب المكسيكي في اجتياز دور المجموعات للمرة الرابعة في آخر خمس مشاركات في "كوبا أمريكا"، كما خرج من الدور الأول لكأس العالم 2022 بقطر لأول مرة منذ نسخة المونديال عام 1978، وخسر أمام الولايات المتحدة نهائي بطولة دوري أمم كونكاكاف في مارس الماضي، وهو ما قد يعرض مهمة لوزانو للخطر.

واذا كان لديك عزيزي الزائر اي تعليق برجاء التواصل معنا عبر صوت الوطن ولا تتردد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق