دراسة: المشى لمدة ساعة أسبوعيًا يخفف آلام الظهر -صوت الوطن

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عزيزي الزائر أهلا وسهلا بك في صوت الوطن نقدم لكم اليوم دراسة: المشى لمدة ساعة أسبوعيًا يخفف آلام الظهر -صوت الوطن

كتبت مروة هريدى

الإثنين، 24 يونيو 2024 05:00 م

آلام الظهر هي مرض يؤثر على الملايين من الأشخاص، وغالبًا ما يؤدي إلى شعور بعدم الراحة وانخفاض نوعية الحياة، ومع ذلك، تشير الأبحاث الحديثة إلى حل بسيط وفعال، وهو المشي لمدة ساعتين فقط في الأسبوع، حيث يمكن أن يحقق فوائد كبيرة في التخفيف من ألم الظهر.

كيف يمكنك إضافة المشي إلى روتينك اليومى:

المشي هو تمرين منخفض التأثير يمكن لأي شخص القيام به بغض النظر عن مستوى اللياقة البدنية، مما يجعله إضافة سهلة إلى الروتين اليومي، بالإضافة إلى بساطته، يقدم المشي العديد من الفوائد الصحية، خاصة لأولئك الذين يعانون من آلام الظهر، حيث تعتبر تحسين الدورة الدموية إحدى الفوائد الأساسية للمشي المنتظم الذى يعمل على تعزيز تدفق الدم إلى العمود الفقري، مما يساعد على تغذية هيكل العمود الفقري وتعزيز الشفاء، وقد وجدت دراسة نشرت في مجلة إعادة التأهيل الرياضي أن المشي يزيد من تدفق الأكسجين والمواد المغذية إلى العمود الفقري، مما يساعد في إصلاح الأنسجة التالفة وتقليل الالتهاب.

تقوية العضلات

يساعد المشي على تقوية العضلات، خاصة تلك الموجودة في الجزء السفلي من الجسم، والتي توفر دعمًا أفضل للعمود الفقري، مما يقلل العبء على الظهر ويقلل الألم، وقد أثبتت دراسة أجراها باحثون في كلية الطب بجامعة هارفارد أن المشي يقوي العضلات التي تدعم العمود الفقري، مما يساعد على الوقاية من آلام الظهر والتخفيف منها.

المشي وآلام الظهر

أظهرت الأبحاث باستمرار أن المشي المنتظم يمكن أن يكون له تأثيرات مختلفة على آلام الظهر، حيث وجدت دراسة نشرت في مجلة إعادة التأهيل السريري أن المشاركين الذين ساروا لمدة ساعة واحدة فقط في الأسبوع شهدوا انخفاضًا ملحوظًا في آلام الظهر مقارنة بأولئك الذين لم يمشون، وسلطت الدراسة الضوء على أنه حتى الحد الأدنى من المشي يمكن أن يؤدي إلى تحسينات كبيرة في مستويات الألم ووظيفة الظهر بشكل عام.

المشى يحسن الصحة النفسية

آلام الظهر المزمنة غالبًا ما تؤدي إلى التوتر والقلق، الأمر الذي يمكن أن يؤدي إلى تفاقم الألم، وقد ثبت أن المشي له آثار إيجابية على الصحة العقلية، بما في ذلك تقليل التوتر وتحسين الحالة المزاجية، وقد أفادت دراسة في المجلة الأمريكية للطب الوقائي أن المشي لمدة 30 دقيقة فقط يوميًا، ولمدة خمسة أيام في الأسبوع، أدى إلى تحسين الصحة العقلية بشكل ملحوظ وتقليل أعراض الاكتئاب، الأمر الذي يمكن أن يساهم بشكل غير مباشر في تخفيف آلام الظهر.

فيما يلي.. بعض النصائح العملية لمساعدتك في إضافة المشى إلى روتينك اليومى:

- ابدأ بخطوات صغيرة ثم قم بالزيادة تدريجيًا إذا كنت جديدًا على المشي المنتظم، فابدأ بفترات أقصر، مثل 10-15 دقيقة يوميًا، وقم بزيادة وقت المشي تدريجيًا للوصول إلى ساعة أسبوعيًا.

- الاتساق هو المفتاح، لذا اهدف إلى اتباع روتين يناسب نمط حياتك، استخدم الأحذية المناسبة، حيث يمكن لارتداء الأحذية الداعمة أن يمنع الضغط الإضافي على ظهرك ومفاصلك.

- حافظ على وضعية جيدة أثناء المشي، قف بشكل مستقيم، وحافظ على كتفيك إلى الخلف، وقم بإشراك عضلاتك الأساسية. تساعد هذه الوضعية على توزيع الوزن بالتساوي وتقليل الضغط على ظهرك.

واذا كان لديك عزيزي الزائر اي تعليق برجاء التواصل معنا عبر صوت الوطن ولا تتردد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق